منـــــــتـــــــــديــــات ايــــــــمـــــــــــــو

هذه الرساله تفيد بانك غير مسجل
ويسعدنا كثير انضمامك لنا
للتسجيل اضغط هنا
منـــــــتـــــــــديــــات ايــــــــمـــــــــــــو

just for you


    قرر من يربح كيد النساء ام كيد الرجال

    شاطر
    avatar
    admin
    Admin

    عدد المساهمات : 829
    نقاطي : 6109
    تاريخ التسجيل : 25/01/2011
    العمر : 6
    الموقع : http://emoo.forumarabia.com

    جديد قرر من يربح كيد النساء ام كيد الرجال

    مُساهمة من طرف admin في الثلاثاء فبراير 01, 2011 8:04 pm


    كيدهن عظيم


    كان التاجر متزوج من امرأة جميلة
    وكان يكثر من الترحال فشك في سلوكها أثناء غيابه
    فاحضر طائرا ليخبره عن كل ما يجرى في البيت
    وكانت زوجته على علاقة بشاب
    وعندما عاد الرجل من سفره أخبره الطائر بما رأى
    فقالت المرأة لزوجها
    اتق الله ولا تصدق كلام طائر لا يدرى شيئا ولا يعقل ولا تظلم نفسا لا ذنب لها
    وبعد حوار طلبت المرأة من زوجها أن يبيت الليلة عند أصدقائه
    ثم يأتي غدا فيستمع الى الطائر والمرأة ويقتل الكاذب منهما
    وافق الزوج
    وعندما ذهب اخذت المرأة جلدا باليا ووضعته على القفص
    ثم اضاءت مصابيح قوية وسلطتها على القفص وجعلت تصب الماء على الجلد
    وتدق بطبل قرب القفص حتى طلع الفجر
    فلما عاد الرجل في الصباح وسأل الطائر أجابه أنه لم ير شيئا لأن المطر كان يهطل طوال الليل غزيرا
    وكان هناك رعد وبرق يأخذ بالأبصار
    فقال الرجل وهو غضبان: لقد علمت بأنك كاذب
    لا الدنيا لم تمطر البارحة ولم يكن هنا رعد ولا برق
    واخذ الرجل الطائر المسكين وذبحه قربانا لخطيئة زوجته
    أما المرأة فقد صنعت من لحمه أشهى مرق تذوقته وتذوقه زوجها وتذوقه العشيق

    *******************

    يحكى أن تاجرا ركب رأسه الغرور
    فكتب على باب دكانه
    كيد الرجال غلب كيد النساء
    ويبدو أن ذلك لم يرق لصبية حسناء ذات تيه ودلال , فدخلت متعللة بشراء بعض الحاجات
    فصارت كلما طلبت مطلبا تتمايل وتنحني وتنعطف وتنثني حتى تظهر مفاتنها وتبث محاسنها
    حتى تمكنت من صاحب الدكان وسرقت عقله وتلاعبت بعواطفه, ولم يتمالك نفسه عن سؤالها من تكون
    فقالت له: أنا ابنة قاضي القضاة
    قال الشاب: ما أسعد أبيك فيك
    قالت: وما أشقاني معه, إنه يريد أن يبقيني بدون زواج, فكلما طلبني أحد للزواج قال له: إنني عمياء كتعاء غير صالحة لمثل هذه الأمور
    قال الشاب: وهل تقبلين بي زوجا لك, وأنا أتدبر الأمر مع أبيك؟
    فأجابته الفتاة بالموافقة, ولم يلبث الشاب أن مضى من وقته إلى قاضي القضاة يطلب منه يد ابنته.
    فقال القاضي: ولكن ابنتي عمياء كتعاء وأنا لا أريد أن أضع أحدا في ذمتي
    قال الشاب: أنا أقبلها كما هي ويكفيني حسبها ونسبها
    وتمت الموافقة, ثم أنه اتيحت الفرصة للشاب كي يجمتع بعروسه,
    فإذا هي حقيقة عمياء كتعاء وأنها ليست تلك المرأة الماكرة الحسناء,
    فرجع الشاب إلى دكانه منكسر النفس منكس الرأس ومحى عن بابه العبارة التي أوقعته في المصائب
    كيد الرجال غلب كيد النساء
    ولم يلبث غير يسير فإذا بالصبية الحسناء تقبل عليه من بعيد وعلى ثغرها ابتسامة الظفر,
    فدخلت وقالت : الآن قد اعترفت بالحقيقة وأقررت أن
    كيد النساء غلب كيد الرجال
    فأجاب الشاب: ولكن مع الأسف بعد فوات الأوان
    فقالت الفتاة: لن أتركك في محنتك, وخلاصك في يدي
    فما عليك إلا أن تبحث عن جماعة من النور (الغجر) تطلب منهم أن يزعموا أنك واحد منهم,
    وأن يحضروا على أساس أنهم أقاربك وأصحابك إلى بيت القاضي في يوم العرس,
    وهكذا كان, فقد وصلت الجماعة في اليوم الموعود بطبل وزمر ورواقص وأهازيج,
    في حين كان القاضي يجلس مع علية القوم وأشراف المدينة
    فهرع الشاب إلى ملاقاتهم والترحيب بهم, ولما سأله الحاضرون عن الخبر,
    أجابهم: أنا منهم وهم مني, ولا أستطيع أن أنكر حسبي ونسبي, ولذلك دعوتهم ليحتفلوا بي في يوم عرسي.
    فصاح به قاضي القضاة: كفى, ونحن أيضا لا نستطيع أن نتخلى عن حسبنا ونسبنا, قم وانصرف أنت وجماعتك,
    وابحث لك عن زوجة من بناتهم, وعفا الله عما سلف
    وفي الغد, ذهب الشاب إلى دكانه, وإذا بالصبية تأتيه, فاستقبلها هاشاًّ باشاًّ, وأخبرها بنجاح مشورتها ومكيدتها التي خلصته من شراك تلك الصبية, ثم سألها حقيقة نفسها فأخبرته,
    فلم يلبث يسيرا حتى ذهب وطلب يدها معترفاً بالهزيمة أمام كيد النساء وتدبيرهن الذي لا يقاوم

    والآن لنرى أن كان كيد الرجال قد غلب كيد النساء
    أم العكس
    ******************

    كان أحـد المـلـوك يحب أكل السمك ، فجاءه يوما صياد ومعه سمكه كبيرة ،
    فأهداها للملك ووضعها بين يديه ، فأعجبته ، فأمر له بأربعة آلاف درهم ،
    فقالت له زوجته : بئس ما صنعت
    فقال الملك: لم ؟
    فقالت : لأنك إذا أعطيت بعد هذا لأحد من حشمك ، هذا القدر ،
    قال : قد أعطاني مثل عطية الصياد ،
    فقال: لقد صدقت ، ولكن يقبح بالملوك ، أن يرجعوا في هباتهم ، وقد فات الأمر ،
    فقالت له زوجته : أنا أدبر هذا الحال ،
    فقال : وكيف ذلك ؟
    فقالت : تدعو الصياد ،
    وتقول له : هذه السمكه ذكر هي أم أنثى ؟ فإن قال ذكر ، فقل إنما طلبت أنثى ، وإن قال انثى قل إنما طلبت ذكرا.
    فنودي على الصياد فعاد ، وكان الصياد ذا ذكاء وفطنة ، فقال له الملك : هذه السمكة ذكر أم انثى ؟
    فقال الصياد : هذه خنثى ، لا ذكر ولا أنثى ؟
    فضحك الملك من كلامه
    وأمر له بأربعة آلاف درهم ،
    فمضى الصياد إلى الخازن ،
    وقبض منه ثمانية آلاف درهم ، وضعها في جراب كان معه ، وحملها على عنقه ، وهم بالخروج ،
    فوقع من الجراب درهم واحد ،
    فوضع الصياد الجراب عن كاهله ، وانحنى على الدرهم فأخذه،
    والملك وزوجته ينظران اليه ، فقالت زوجة الملك للملك : أرأيت خسة هذا الرجل وسفالته ، سقط منه درهم واحد ،
    فألقى عن كاهله ثمانية آلاف درهم ، وانحنى على الدرهم فأخذه ، ولم يسهل عليه أن يتركه ، ليأخذه غلام من غلمان الملك ،
    فغضب الملك منه وقال لزوجته صدقت.
    ثم أمر بإعادة الصياد وقال له : ياساقط الهمة ، لست بإنسان ، وضعت هذا المال عن عنقك ، لأجل درهم واحد ، وأسفت ان تتركه في مكانه ؟
    فقال الصياد : أطال الله بقاءك أيها الملك ، إنني لم أرفع هذا الدرهم لخطره عندي ، وإنما رفعته عن الأرض ، لأن على وجهه صورة الملك ، وعلى الوجه الآخر اسم الملك، فخشيت أن يأتي غيري بغير علم ، ويضع عليه قدميه ، فيكون ذلك استخفافا باسم الملك ، وأكون أنا المؤاخذ بهذا ، فعجب الملك من كلامه واستحسن ما ذكره ، فأمر له بأربعة آلاف درهم.
    فعـاد الصياد ومعه اثنا عشر ألف درهم ، وأمر الملك مناديا ، ينادي : لا يتدبر أحد برأي النساء ، فإنه من تدبر برأيهن ، وأتمر بأمرهن ، فسوف يخسر ثلاثة أضعاف دراهمه


    والان هل قررت من يربح كيد النساء أم كيد الرجال
    انتظر
    اقرأ هذه القصه قد تساعدكم في الحكم


    يحكى أنه فى قديم الزمان كان هناك رجل أقسم بالله أن لا يتزوج حتى يكتب ويحصي
    جميع مكائد النساء .
    فقام بكتابة مكائد النساء وبعد أن انتهى منها رجع الى اهله وقبل
    ان يصل لهم مر بقريه يعرف شيخها فقال في نفسه اسلم على شيخها وامضي الى
    اهلي وبالفعل مر بالقريه وسلم على شيخها ورحب به وبات ليلته تلك عنده
    فقام شيخ القريه بضيافته ونادى زوجته وقالها اكرميه واطعميه فادخلته في غرفه
    وقدمت له الطعام ولما رأت ما عنده من الكتب والمجلدات سالته وقالت له ما هذا
    فرد بكل غرور هذه كتب جمعت فيها كل مكائد النساء .
    فقامت تتمشى امامه
    وكانت من اجمل نساء العرب في ذالك الزمان فجلست بالقرب منه وقالت
    ان زوجي شيخ كبير واود بصحبتك فارتجف الرجل ثم قالت له تعال
    فقام الرجل وهم بها فضمته حتى كادت ان تكسر عظامه
    ثم قالت له مارايك يا بائس يا غدار أصيح على من بالخارج فيدخلو ويقطعوك يا فاسق والرجل
    يقول يا اميرة العرب والله ما كان هذا في بالي وهي تقول له اخس يا غدار ثم صاحت المرأه
    ورفست الرجل فسقط على الطعام
    فدخل القوم وشيخ القريه وقالوا لها ماذا جرى؟
    فقالت المرأة: لقد قدمت الطعام له
    فأكل وغص فخفت عليه وركلته فسقط على الطعام .
    فلما أصبح الرجل
    دخلت عليه المرأه وقالت له:
    اسمع يا هذا ،،،والله
    لو عشت مثل عمر آدم وكنت مثل قارون مالاً
    ما كتبت ربع مكائد النساء ثم قام الرجل فمزق كل الكتب التي كتبها وسافر إلى أهله

    avatar
    اميرة الورد
    متميز مع الشرف
    متميز مع الشرف

    عدد المساهمات : 1378
    نقاطي : 7401
    تاريخ التسجيل : 26/01/2011
    العمر : 35
    الموقع : الرس

    جديد رد: قرر من يربح كيد النساء ام كيد الرجال

    مُساهمة من طرف اميرة الورد في الأربعاء فبراير 02, 2011 4:03 am



    _________________
    avatar
    شموع الأمل
    عضو متميز
    عضو متميز

    عدد المساهمات : 417
    نقاطي : 5566
    تاريخ التسجيل : 01/02/2011
    الموقع : أرض الله الواسعة..

    جديد رد: قرر من يربح كيد النساء ام كيد الرجال

    مُساهمة من طرف شموع الأمل في الأربعاء فبراير 02, 2011 6:27 am

    وصف الله سبحانه وتعالى كيد النساء في كتابه الكريم وعلى لسان نبيه يوسف الصديق عليه السلام فقال:" إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيم
    ولنا في قصص القران عبره
    فقد كان يوسف عليه السلام رجلا و من غريزة الرجال الميل إلى النساء، و كان شابا بالغا أشده و كان ذا جمال بديع يدهش العقول و يسلب الألباب و الجمال و الملاحة يدعو إلى الهوى و الترح، و كان مستغرقا في النعمة و هنيء العيش محبورا بمثوى كريم و ذلك من أقوى أسباب التهوس و الإتراف، و كانت الملكة فتاة فائقة الجمال و كذلك تكون حرم الملوك و العظماء.
    و كانت لا محالة متزينة بما يأخذ بمجامع كل قلب، و هي عزيزة مصر و هي عاشقة والهة تتوق إليها النفوس و تتوق نفسها إليه، و كانت لها سوابق الإكرام و الإحسان و الإنعام ليوسف و ذلك كله مما يقطع اللسان و يصمت الإنسان، و قد تعرضت له و دعته إلى نفسها و الصبر مع التعرض أصعب، و قد راودته هذه الفتانة و أتت فيها بما في مقدرتها من الغنج و الدلال، و قد ألحت عليه فجذبته إلى نفسها حتى قدت قميصه و الصبر معها أصعب و أشق، و كانت عزيزة لا يرد أمرها و لا يثنى رأيها، و هي ربته خصه بها العزيز، و كانا في قصر زاه من قصور الملوك ذي المناظر الرائقة التي تبهر العيون و تدعو إلى كل عيش هنيء.
    و كانا في خلوة و قد غلقت الأبواب و أرخت الستور، و كان لا يأمن الشر مع الامتناع، و كان في أمن من ظهور الأمر و انهتاك الستر لأنها كانت عزيزة بيدها أسباب الستر و التعمية، و لم تكن هذه المخالطة فائتة لمرة بل كان مفتاحا لعيش هنيء طويل.
    ففعلت فيما ظهر من أمر مراودتها فكادت حتى أرضت نفس العزيز إرضاء فلم يؤاخذها بشيء و قلبت العقوبة ليوسف حتى سجن.
    [/size][/b][/right]


    _________________
    avatar
    admin
    Admin

    عدد المساهمات : 829
    نقاطي : 6109
    تاريخ التسجيل : 25/01/2011
    العمر : 6
    الموقع : http://emoo.forumarabia.com

    جديد رد: قرر من يربح كيد النساء ام كيد الرجال

    مُساهمة من طرف admin في الأربعاء فبراير 02, 2011 7:46 pm

    جزاك الله خير(شموع الامل)ويسلموووو ع الرد
    avatar
    الشروق
    نائب المدير
    نائب المدير

    عدد المساهمات : 498
    نقاطي : 5980
    تاريخ التسجيل : 26/01/2011

    جديد رد: قرر من يربح كيد النساء ام كيد الرجال

    مُساهمة من طرف الشروق في الإثنين فبراير 14, 2011 1:10 pm

    يسلمووووووووووو ع الموضوع .... والله يعطيك العافية يا مديرتنا .... وتسلمي يالشموع ع الرد الرائع ...

    والله بعد هذه القصص أكيد كيد النساء يغلب كيد الرجال ....

    دمتم بخير
    avatar
    شموع الأمل
    عضو متميز
    عضو متميز

    عدد المساهمات : 417
    نقاطي : 5566
    تاريخ التسجيل : 01/02/2011
    الموقع : أرض الله الواسعة..

    جديد رد: قرر من يربح كيد النساء ام كيد الرجال

    مُساهمة من طرف شموع الأمل في الخميس فبراير 17, 2011 7:02 pm

    الله يسلمكم عزيزاتي وشكرا عالمرور
    دمتم بخير


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 2:44 am